المسيحي في مجتمعه

 

المسيحي في مجتمعه
إن كنتُ قبلتَ الرب يسوع المسيح مُخلِّصاً شخصياً لك، فإنك تكون قد اختبرت تغيُّرات عميقة في حياتك. ومن المؤكّد أن أحد هذه التغيُّرات تبدّل موقفك تجاه الآخرين. نحنُ جميعاً جزءٌ من المجتمع، وهذا الكتاب، الذي كتبه دونالد ستكليس، يعلّمنا أن المجتمع هو أكثر من كونه المكان الذي نعيش فيه فقط. إنه يريدنا أن يعلمنا أن تكون فينا الروح أو الموقف الذي يريد الله أن يكون لدينا تجاه الآخرين، والله يريدنا أن ندرك أهمية أن نعيش ونبدي الموقف السليم تجاه الآخرين.
 
شاهد/حمّل مقدمة الدراسة
شاهد/حمّل المقدمة
 
الدرس 1: فكرة المجتمع
ندرس في هذا الدرس خلفية المجتمع والأساس الكتابي له. كان روح المجتمع من المبادئ الأولى التي علّمها الرب يسوع المسيح، الذي علّمنا أن يحب بعضنا بعضاً ويهتم بعضنا ببعض.

يساعدك هذا الدرس في فهم فكرة المجتمع، وحينئذٍ سيتشكّل لديك فهم أفضل لمدى روعة أن تكون جزءاً من المجتمع المسيحي.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 2: مجتمع المؤمن المسيحي
درسنا في الدرس الأول عن "روح المجتمع". وفي هذا الدرس سنرى كيف أن مجتمعك هو المكان الذي يمكنك فيه أن تظهِر هذه الروح. ولكنّ تذكر أثناء دراستك أن المجتمع هو مجموعة من الناس أكثر من كونه مكاناً. بغض النظر عن المكان الذي تذهب إليه، يمكنك أن تكون جزءاً من مجتمع تشارك فيه الآخرين عن الرب يسوع المسيح!
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 3: النمو في المجتمع
ستدرس في هذا الدرس عن النضوج الروحي. يبقى بعض الناس أطفالاً في حياتهم الروحية لسنين كثيرة. ليس هذا قصد الله، فهو يريدنا أن ننمو وننضج روحياً، لنصل "إلى قياس قامة ملء المسيح" (أفسس 4: 13). وحينئذٍ سنكون قادرين على ننمو في المجتمع مع آخرين.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 4: موقفك في المجتمع
هل تفاجأ ودُهِش صاحب محلٍّ حين أعدتَ له ما أخطأ في حسابه من باقي ما دفعته؟ أم هل حدث أن أظهرتَ مبدأ مسيحياً سامياً مع أنه كان يمكنك أن تعمل العكس تماماً؟ هذه أمثلة على إظهار الروح الصحيحة في التعامل مع حياة المجتمع. ما عملتَه كان موقفاً يدعم الأمانة في التعامل مع الآخرين.

ننظر في هذا الدرس إلى معنى أن يكون لك موقف. حين تقف داعماً للحق دائماً، بغض النظر عما يمكن أن يحدث، فأنت تأخذ موقفاً صحيحاً وصحياً في المجتمع.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 5: بناء المجتمع
كان رجلان يحفران حفرة، فمرّ رجلٌ ثالث وسأل أحدهما: "ماذا تعملان بهذا الجاروف؟"فردّ الأول: "أنا أحفر هذه الحفرة فحسب." ثم سأل الثاني: "وماذا عنك؟" فرد عليه: "أنا أبني مدرسة جميلة!"

هل أنتَ مثل الرجل الأول، أم الثاني؟ هل ترى بناءً جميلاً، أم تراباً فقط تحفر فيه؟ ننظر في هذا الدرس إلى الأساس الذي ينبغي أن نبني عليه وكيف نبني عليه.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 6: التعلُّم من يسوع ومجتمعه
رائعٌ أن تُعرَف بكونك شخصاً يتكلّم دائماً عن يسوع. واضحٌ أن الأمور التي نتكلم عنها أكثر الكل هي الأمور الأحب إلى قلوبنا.

ندرس في هذا الدرس عن طفولة يسوع وخدمته وتأثيره في حياته على الأرض، وتأثيره الباقي حتى الآن.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 7: كُن نوراً في مجتمعك
يشبّه الكتاب المُقدس المؤمن بالنور والملح. وفي هذا الدرس نرى كيف يمكنك أن تكون نوراً وملحاً لمجتمعك. وسترى أن تأثير الرب يسوع على ذهنك سيساعدك في أن تعكس محبته للعالم.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 8: الانتماء إلى مجتمع الكنيسة
الانتماء حاجة أساسية جداً لدينا. فالانتماء إلى عائلة يعطي إحساساً بالراحة والأمان. حين تصبح مؤمناً فإنك تصبح جزءاً من عائلة الله. نتعلّم في هذا الدرس معنى الانتماء إلى عائلة الله – مجتمع المؤمنين الذي يشكّلون الكنيسة.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 9: المشاركة في مجتمعك
تعمل جمعية الصليب الأحمر والهلاك الأحمر في كل بلاد العالم تقريباً. تعمل هذه الجمعيات معتمدةً على التبرّعات والمِنح التي تُعطاها. فلا يتبرع الناس لها لأنهم سيحصلون على شيءٍ في المقابل، ولكنْ لأنّ فيهم رغبة بأن يساعدوا الآخرين في أوقات الطوارئ والمِحَن.

هذا ينطبق على ما نقدّمه ونساهم به في مجتمعنا. فنحنُ نتبرع بالوقت والمال والمواهب والقدرات للمساعدة في سد احتياجات مجتمعنا، لأن عمل هذا أمرٌ صائب وصالح. ننظر في هذا الدرس إلى الكيفية التي بها يمكننا إعداد أنفسنا لخدمة مجتمعنا بشكلٍ أفضل.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
الدرس 10: الثبات والاستمرارية في المجتمع
تدرس في هذا الدرس عن طرقٍ يمكنك من خلالها أن تضع المبادئ التي تعلّمتها في الدرس موضع التنفيذ. وأكثر الطرق أهمية هي الاعتماد على الروح القدس. قال الرسول بولس لتيموثاوس: "فاثبت على ما تعلّمت" (2تيموثاوس 3: 14). وسيساعدك الروح القدس في الاستمرار والثبات في المجتمع.
 
شاهد/حمّل الدرس
 
تقرير الطالب
 
شاهد/حمّل ملف
 
أوراق الإجابة
 
شاهد/حمّل ملف